مأساة مكتبة Library.nu الإلكترونية

The shutdown of library.nu

قبل أسبوع تقريبا أعلن المسؤول عن أحد أشهر المواقع التي كانت تقدم دليل للكتب الإلكترونية (Library.nu) عن إغلاق الموقع نظراً لضغوط قانونية من مجموعة من الناشرين، الموقع كان يحوي على قرابة النصف مليون كتاب، معظمها مقرصنة، كثيرين شبّهوا هذا الحدث بحادثة إحراق مكتبة الإسكندرية، و أنا أشبهها بحادثة إحراق مكتبة الإسكندرية و مكتبة بغداد و مكتبة قرطبة، الثلاثة مجتمعة، لا أشجع بأي حال من الأحوال على القرصنة ولا على الطريقة التي كان يعمل بها الموقع، لكني أشير إلى أن شركات النشر لازالت تفكّر بعقلية متحجرة لا تواكب متطلبات العصر.

كاتب المقالة هو أكثر من كتب عن هذه المأساة بطريقة تشابه لما أود قوله، يوضح الكاتب في مقالته لماذا في “الهند” على سبيل المثال يعتبر موقع مثل هذا مهم لنشر الإبداع و المعرفة، فسعر الكتب و سعر الشحن و المدة المطلوبة لإيصالها تعتبر معوقات تمنع من ذلك، نحن في السعودية و في العالم العربي عموما نعاني من نفس المشكلة. هذا الموقع كان يوفر وسيلة مناسبة لنشر العلم لأجزاء كبيرة من العالم و الآن اختفى. هذا الأمر تكرر مع مواقع أخرى كانت توفر أفلام سينمائية و مسلسلات بطريقة غير شرعية، لكن عندما كان الأمر يتعلق بالكتب و المعرفة فالفاجعة أكبر.

5 رأي حول “مأساة مكتبة Library.nu الإلكترونية”

  1. عليكم السلام و الرحمه

    و الحل يا اخونا تري شغلي و دراستي من هذا الموقع

    انا لما شفته مغلق جتني صدمه كبيره

    هذا الموقع افضل بمليون مره من افضل مكتبه في العالم العربي

    لازم نشوف حل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  2. اشكرك لهذه اللفتة اخي ..

    الحل يكون انهم يغيرون الاستضافة لشركة خارج اراضي الولايات الامريكية .. مثلا روسيا او الصين

    او افكر بتغيير الدومين ايضا من اجل عدم التتبع .. ويكون بطريقة افضل

  3. الكتب اللي كانت موجودة علي الموقع دا مستحيل الاقيها في موقع تاني حتي مكتبة الكونجرس ياريت اللي يعرف بديل يقول عليه بجد حرام كدا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *